News, currency prices, sports news, art news, world news

الخناق يشتد.. وميليشيات تنظيم الحمدين تستهدف المدنيين باليمن

0 5٬021٬126

خناق يشتد ووضع انهزامي تعيشه ميليشيات الحمدين في اليمن خلال الوقت الراهن، بعدما تلقت ضربات موجعة أفقدتها السيطرة على بعض المناطق الاستراتيجية في اليمن، لا سيما في ظل العمليات العسكرية التي ينفذها الجيش اليمني بدعم من قوات تحالف دعم الشرعية الذي تقوده المملكة العربية السعودية.

هذه الهزائم التي تلقتها ميليشيا الحوثي المدعومة من النظام القطري، دفعتها نحو استهداف الحلقة الأضعف في الأزمة اليمنية، متمثلة في المدنيين، حيث استهدف الحوثي تجمعات لنازحين مدنيين في محافظة الحديدة الواقعة غرب اليمن.

العملية الهجومية التي نفذتها ميليشيا الحوثي تعد الحلقة الأحدث في خروقاتها المتواصلة للهدنة باليمن، وقرار وقف إطلاق النار الذي ترعاه الأمم المتحدة، بموجب اتفاق ستوكهولم الموقع في ديسمبر الماضي، وهو ما يؤكد أن هذه الميليشيا لا تحترم المواثيق والعهود مثل نظام الدوحة الذي يمولها ويدعمها عسكريا وماليا.

ميليشيا الحوثي وفي محاولة منها للهروب من الوضع المتأزم الذي تعيشه باليمن، فتحت نيران أسلحتها الرشاشة على مواطنين نازحين مع أسرهم، كانوا يعبرون في طريق الفازة العام بمديرية التحيتا، الواقعة جنوب مدينة الحديدة، ومنعت عبورهم، واضطرتهم للعودة إلى الخلف جراء القصف العنيف.

الهجوم الذي نفذه الحوثي بأوامر من نظام الحمدين يستهدف إبقاء المدنيين في المناطق القريبة من المواجهات، بهدف استخدامهم دروعا بشرية، تحتمي بها ميليشات الحوثي من ضربات التحالف العربي والجيش اليمني التي تستهدف تطهير الأراضي اليمنية من ميليشيات الإرهاب والتطرف التي توجد بها.

الجنون الذي أصاب ميليشيا الحوثي ودفعه نحو استهداف المدنيين اليمنيين، يؤكد أن هذه الميليشيا المدعومة من تنظيم الحمدين تعيش أوضاعا مأسوية اليوم في الميدان العسكري، فضلا عن الانتصارات السياسية التي حققتها الحكومة اليمنية مؤخرا مع انعقاد جلسات البرلمان.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.